<We_can_help/>

What are you looking for?

Image Alt

الرياض

الرياض عاصمة البهاء

حيث يلتقي ماضي السعودية بحاضرها
مزج الرياض بين العصور الوسطى والألفية الجديدة لتشكل اتحادًا ثقافيًا ساحرًا اتحاد يمكن من خلاله تتبع الجذور الأولى للجزيرة العربية، وتصور مستقبلها الجرئ. يمكن استشعار تاريخ المدينة الرائع الذي يرجع إلى قرون عديدة داخل سوقها المفتوح ومتاحفها الجذابة وفنونها المعمارية القديمة، ولكنها أيضًا عصرية وحديثة، مع بنايات شاهقة متألقة ومشهد فني معاصر مزدهر. وتعد أشهر الشتاء وقتًا مثاليًا لزيارة مدينة الرياض. ورغم أن متوسط درجات الحرارة المرتفعة صيفًا قد يصل إلى 44 درجة مئوية، فإن أعلى درجات الحرارة في ديسمبر ويناير لا تتجاوز الثلاثين درجة.
التراث والثقافة، المتعة والترفيه
تعتبر الدرعية لؤلؤة المملكة العربية السعودية، والوجهة السياحية الرئيسية القادمة، وأحد المشاريع السعودية المميزة والتي يتم تطويرها لتعزيز مكانتها على خارطة السياحية السعودية، تضم المشاريع القادمة عدداً من الإضافات النوعية لهذه المنطقة التاريخية بافتتاح المنتجعات الفاخرة والعديد من الفنادق العالمية، فضلاً عن خيارات التسوق والترفيه والمطاعم والمقاهي، ومن المرجح افتتاح أولى تلك المشاريع في أواخر العام 2021، يضاف كل ذلك على القيمة التاريخية والثقافية للدرعية والتي تعود إلى آلاف السنين، حيث كانت محطة هامة في طريق السفر والتجارة والحج.
تعرّف على تاريخ الرياض
شُيد قصر المصمك سنة 1865 م وهو قلعة شاسعة من الطين والطوب  ويفضلها السياح الراغبون في العودة في الزمن واستكشاف جذور السعودية. وفي عام 1902 م، استولى الملك عبد العزيز على القلعة وسيطر على الرياض (موطن أسلافه) بعد أن كان في الكويت. ومن هذا الحصن، فتح الملك عبدالعزيز آل سعود ووحد الممالك والمحافظات المختلفة التي تكون الشعب السعودي كما نعرفه اليوم.
المتحف الوطني السعودي مقصد آخر لا بد من زيارته، حيث يحتوي على أكثر من 3700 قطعة أثرية معروضة به، توثق تاريخ السعودية العريق على مدار آلاف السنين.
التسوق في الرياض
من الأسواق القديمة المتشابكة إلى مراكز التسوق الفاخرة والبوتيكات الأنيقة، الرياض هي المثال الذي ينبغي أن تحتذيه وجهات التسوق. السوق الأكثر شهرة في المدينة هو سوق الزل، الذي لا يزال صاخبًا وحيويًا منذ ظهوره لأول مرة في عام 1901. ويمكن هنا إيجاد كل شيء من العملات الذهبية إلى المصنوعات اليدوية الغريبة والتحف القديمة، بما فيها المنتجات السعودية التقليدية مثل طقم القهوة دلة والمباخر. يتوفر للزوار الذين يبحثون عن أماكن تسوق أكثر حداثة تشكيلة من مراكز التسوق للاختيار من بينها، وتشمل الرياض بارك مول، الذي يضم سينما آيماكس وأروقة تحت أشجار النخيل وسقفًا زجاجيًا يشبه الأمواج؛ ومجمع ذا زون في الهواء الطلق، حيث توجد المتاجر والمطاعم حول ساحة رئيسية؛ والمتاجر الموجودة في مركز المملكة تكاد تكون مثيرة للإعجاب مثل ناطحة السحاب البراقة ذاتها.
تذوق الأطعمة السعودية في مطاعم الرياض
أحد أفضل السبل لتجربة المزيج الثقافي في الرياض هو عبر مطبخها. وتجمع قرية نجد بين تجارب التراث والطعام، مع الفن المعماري النجدي الذي تم إحيائه بحذافيره ووصفات الأطباق الأصيلة مثل الكبسة والجريش والحاشي. ويمكن العثور على المزيد من المأكولات العصرية في مطعم “تكية” الفاخر الذي يقدم مزيجًا من الأطباق السعودية المستوحاة من مناطق المملكة، ومطعم “سهيل” بلمساته العصرية على المأكولات السعودية المفضلة.